مجلس مراقبة الشركة المغربية للهندسة السياحية (SMIT)

-A +A
مجلس مراقبة الشركة المغربية للهندسة السياحية (SMIT)
  • مؤشرات ايجابية متراكمة إلى نهاية 2013 تتمثل في 70 مليار درهم من الاستثمارات المعتمدة في إطار رؤية 2020 أي %47 من الأهداف المرسومة في أفق 2020 (150 مليار درهم).
  • استثمارات بحجم 19 مليار درهم تعادل طاقة إيوائية مكونة من 28.000 سرير في إطار برنامج عمل 2014

 

 ترأس السيد لحسن حداد، وزير السياحة،  يوم الأربعاء 25 دجنبر 2013 مجلس مراقبة الشركة المغربية للهندسة السياحية خصص لتدارس حصيلة انجازات وأنشطة الشركة المغربية للهندسة السياحية برسم سنة 2013 وتقديم برنامج العمل لسنة 2014.  

في بداية كلمته التقديمية نوه السيد الوزير بالنتائج الإيجابية المحققة على مستوى الاستثمارات السياحية خلال سنة 2013 والتي تعكس مدى تمكن الشركة المغربية للهندسة السياحية من آليات الهندسة السياحية وتظافر جهودها للحفاظ على جاذبية الوجهة المغربية بالنسبة للاستثمارات السياحية، وقد مكنت هذه الجهود من تعبئة 70 مليار درهم لتمويل المشاريع السياحية الكبرى سواء من خلال الاتفاقيات الاستثمارية المبرمجة أو من خلال الأشغال التي تم إنجازها والمندرجة في إطار رؤية  2020 التي سطر معالمها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وهو ما يعادل 47٪ من مجموع الاستثمارات المبرمجة  في أفق 2020.

كما قام السيد عماد برقاد، رئيس المجلس المديري للشركة المغربية للهندسة السياحية خلال هذا اللقاء بتقديم أهم الإنجازات برسم سنة 2013 ، والتي سجلت ارتفاعا بلغ مداه إلى 18 مليار درهم مع نهاية شهر نونبر 2013، وفي هذا الصدد أوضح السيد الرئيس أن 63٪ من طموح رؤية 2020 قد تم اعتمادها على مستوى الطاقة الإيوائية أي ما يعادل 125.000 سرير (أشغال في طور الإنجاز... )، وسيتم خلال الفترة الممتدة ما بين 2013 و2016 إنجاز 83.000 سرير أي ما يعادل 41٪ من طموح رؤية 2020.

من جانب آخر عرفت سنة 2013 كذلك إعطاء الانطلاقة للعديد من المشاريع المهيكلة خاصة منها مدينة الملاهي بتماونزا بأكاير، ومحطة للسياحة الصحراوية بالداخلة، ومنتزه موضوعاتي ثقافي بمراكش، ومحطة بلادي بابن سليمان، والمحطة الخضراء المسيرة. كما واصلت الشركة المغربية للهندسة السياحية تعزيز مواكبتها للاستثمارات في القطاع بإعادة هيكلة مشاريع محطات المخطط الأزرق                               (السعيدية، وتغازوت وليكسوس).

وتكرس حصيلة 2013 كذلك مساهمة الشركة المغربية للهندسة السياحية في تشجيع السياحة الداخلية عبر برمجة محطتين جديدتين مخصصتين للسياح المحليين واللتان سيتم تطويرهما من طرف صندوق الاستثمار العام ASMA Invest على مقربة من الناظور وبن سليمان بتمويل استثماري يصل على التوالي 350 مليون درهم و 400 مليون درهم. 

 

التنفيذ الفعلي لرؤية 2020 من خلال التوقيع على جل البرامج العقدة الجهوية

عملت الشركة المغربية للهندسة السياحية على تعزيز الهندسة السياحية من أجل تفعيل المشاريع المهيكلة لرؤية 2020 بتوجيهها نحو المنتوجات والمناطق المستهدفة في إطار رؤية 2020، وبالتالي فقد ساهمت الشركة في إنهاء 14 برنامج عقدة جهوي بالتعاون مع الفاعلين المحليين والعمل على تعبئة التمويلات العامة الضرورية للمنتوجات السياحية المندرجة في إطار البرامج العقدة الجهوية.

تكثيف الجهود على مستوى ترويج الاستثمارات السياحية

وبهدف تشجيع الاستثمارات السياحية كرست الشركة المغربية للهندسة السياحية  تواجدها في العديد من المعارض والملتقيات الدولية المخصصة للاستثمار السياحي بكل من برلين، ودبي ولوس أنجليس،  ببونس أيريس بالأرجنتين ....، كما نظمت الشركة (SMIT)  بشراكة مع متخصص دولي  في تنظيم المنتديات والمحافل الدولية الكبرى، منتدى الاستثمار السياحي المغربي، بمشاركة 395 عارض من 23 دولة.

 وفيما يخص سنة 2014 تتوقع الشركة المغربية للهندسة السياحية تكثيف جهودها فيما يخص الترويج للاستثمارات السياحية على المستوى الدولي بهدف إنهاء المشاريع المهيكلة المبرمجة في أفق 2020 بما فيها المشاريع السياحة ذات القيمة المضافة وتطوير الجهات السياحية الواعدة.  وستمكن هذه المجهودات من استقطاب استثمارات بمبلغ 19 مليار درهم  خلال سنة 2014 وهو ما يوازي طاقة ايوائية    من 28.000 سرير.