تقديم آلية لتحسين منظومة التكوين المهني في مجال الفندقة والسياحة

-A +A
  تقديم آلية  لتحسين منظومة التكوين المهني في مجال الفندقة والسياحة
  • توقيع اتفاقية إطار الشراكة من أجل إرساء الباكالوريا المهنية في مجال الفندقة والسياحة ابتداءا من شتنبر 2015
  •   اعطاء الانطلاقة ل"علامة التميز" بمؤسسات التكوين الفندقي والسياحي بالقطاعين العام والخاص

في إطار تفعيل عقدة الموارد البشرية في مجال الفندقة والسياحة 2014-2020 ، الموقعة خلال المناظرة الوطنية للسياحة في دورتها الحادية عشرة بتاريخ 29 شتنبر 2014 ، ترأس السيد لحسن حداد، وزير السياحة والسيد العربي بنشيخ،  المدير العام لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل وكذا السيد فوزي الزمراني، نائب رئيس الكونفدرالية الوطنية للسياحة يوم 23 يوليوز جلسة عمل  تم خلالها تقديم آلية لتحسين التكوين المهني في مجال السياحة والفندقة.

وسيمكن هذا الورش الذي يندرج في إطار البرنامج العقدة  للموارد البشرية لمهن الفندقة والسياحة،  من خلق جسور بين مؤسسات التربية الوطنية ومؤسسات التكوين المهني التابعة لوزارة السياحة وكذا دعم الجهود المبذولة من أجل مواكبة الموارد البشرية لرؤية 2020.  

 وتخص هذه الآلية :

- اعطاء الانطلاقة ل"علامة التميز" التي ستمنح لمؤسسات التكوين الفندقي والسياحي العمومية والحرة التي تستجيب لمعايير الجودة المحددة في دليل التميز المصادق عليه من طرف جميع الفاعلين المهنيين والمؤسساتيين.

-  التوقيع على اتفاقية إطار الشراكة بين وزارة السياحة ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني من أجل إرساء   المسار الاعدادي المهني في "المطعمة" وكذلك الباكالوريا المهنية في السياحة و الفندقة ابتداءا من السنة الدراسية 2015-2016.

سيتم الشروع في تطبيق مسطرة منح "علامة التميز" ابتداء من شهر شتنبر 2015   وتخص هذه العلامة جميع مؤسسات التكوين الفندقي والسياحي (العمومية والخاصة) الراغبة في الانخراط ضمن توجه التميز والتنافسية والتي قدمت ترشيحاتها وفقا للمعايير المحددة.

  وتعتبرهذه العلامة مكتسبا قويا وأداة تميز للمؤسسات المتبنية لهذا التوجه. و تمر هذه العملية عبر مرحلة اولى تقوم فيها المؤسسة بتقييم ذاتي،  تليها  مرحلة تدقيق بعين المكان من أجل مطابقة  نتائج التدقيق مع المعايير ثم عرض الملف على اللجنة المكلفة بالبث في الملفات و تسليم شهادة "علامة التميز"  ومدتها سنتين للمؤسسات المنتقاة.

 

الباكلوريا المهنية في مهن السياحة والفندقة

يندرج إرساء الباكالوريا المهنية في شعبتي الفندقة والسياحة ضمن الرؤية العامة لإصلاح منظومة التربية والتكوين وذلك من خلال تنويع فرص التكوين. وتهدف هذه الخطوة الى ملائمة افضل للكفاءات وتنسيق ناجع بين التعليم الثانوي ومتطلبات سوق الشغل.

وفيما يخص قطاع السياحة، يتعلق الأمر بشعبة " خدمات المطعمة" و"فنون الطبخ" التي سيتم تدريسها في إطار تجربة نموذجية  ستسهر عليها وزارة  السياحة لمدة 3 سنوات بمدينتي مراكش وفاس.  ويشتمل برنامج التكوين على مواد عامة تدرس بالثانويات ومواد تطبيقية  تدرس بمعاهد التكوين الفندقي والسياحي التابعة لوزارة السياحة  كما سيشمل التكوين تداريب تطبيقية  بالوسط المهني.

 هذه التدابير من شأنها  أن تـوازن  بصفة جيدة بين المحاور النظرية والتطبيقية المدرسة وتشكل جسورا بين التعليم العام والتكوين المهني والحياة العملية.