معرض FITUR بمدريد : لحسن حداد في الموعد لعرض مؤهلات الوجهة

-A +A
 معرض FITUR بمدريد : لحسن حداد في الموعد لعرض مؤهلات الوجهة

يشارك لحسن حداد، وزير السياحة، رفقة وفد كبير من شركات السياحة المغربية، في فعاليات  الدورة ال36 للمعرض الدولي الذي سينعقد في الفترة ما بين 20 إلى 24 يناير 2016 بمدريد. ويشكل معرض FITUR  بوابة مفتوحة  لأسواق أمريكا اللاتينية ونقطة تلاقي دولية لمهنيي السياحة. وتعتبر هذه المشاركة فرصة لفاعلي القطاع السياحي المغربي لتوسيع وتعزيز شبكة العلاقات مع المهنيين الاسبان، وذلك عبر تنظيم لقاءات واجتماعات مع الموردين المحتملين،  وتقديم مميزات التجربة السياحية  المغربية السياح  كما ستكون فرصة   لإبراز تموضع المغرب كوجهة قوية ومميزة.
 
وبمشاركته في FITUR، سيقوم السيد حداد  بلقاءات تستهدف وسائل الإعلام ورواد  الرأي الإسبان من أجل بروز أهمية الوجهة المغربية  ومقومات و تنوع المنتوج السياحي المغربي، وكذا تعزيز صورة المغرب كوجهة آمنة، تنافسية و ناضجة تلبي متطلبات السياح  سواءا من حيث الجودة و التنوع.
 

الدورة ال36 ل  FITUR: ما بين 20 إلى 24 يناير 2016 بمدريد   :

  • بوابة مهمة لسوق أمريكا اللاتينية
  • منصة تواصلية شاملة لتطوير الاستراتيجيات المستقبلية
  • أكثر من 9400 شركة عارضة من 165 دولة
  • أكثر من 125000 زائر مهني و 97000 زائر إضافي (العموم)
  • أكثر من 600 مؤتمر وفعالية خاصة  منظمة على هامش FITUR 2016
  • أكثر من 7300 صحفيا من 60 دولة

 
 
ويتضمن بر نا مج السيد الوزير أيضا لقاءات مع فاعلي القطاع الإسبان لتحديد تموضع الوجهة، خاصة بالنسبة لمنتجات  MICE (الاجتماعات، المؤتمرات، الاتفاقيات ورحلات المكافأة)، الغولف، المغامرة، الترف، ... وكذلك استكشاف سبل جديدة لإقامة شراكات لتعزيز تموضع الوجهة المغربية بالنسبة لاسبانيا.
 
و للتذكير حققت إسبانيا، ثاني سوق تقليدي مصدر للسياح  بامكانيات عالية، أعلى معدل للنمو بين القوى الاقتصادية الرئيسية في منطقة اليورو منذ سنة 2014. وقد احتفظت  اسبانيا على  استمرارية هذه الدينامية  مع توقعات نمو للاقتصاد الإسباني ب 3.2٪ لعام 2015 و 2.8٪ لعام 2016، حسب بنك اسبانيا.
 

خصائص السوق الاسبانية:

  • 43٪ من السياح الاسبان يزورون المغرب بعد رحلة سابقة
  • المناخ والقرب سبب تفضيل وجهة المغرب
  • 64٪ من السياح الاسبان تتم استضافتهم في المؤِسسات الايوائية المصنفة
  • الأنشطة الأكثر مزاولة خلال فترة الإقامة في المغرب هي زيارة المعالم الأثرية والمتاحف وكذا الرعاية الصحية.
  • المناطق المصدرة: مدريد (18٪)، كاتلونيا (16،5٪)، الأندلس (15٪)، فالنسيا (10٪)
  • من حيث شراء الرحلات الى الخارج، 50٪ من السياح الاسبان يستخدمون الإنترنت
  • ارتفاع هام لحجوزات اللحظة الأخيرة.

 وتظل السوق الاسبانية سوقا ذات مقومات كبرى وتتطور بشكل إيجابي في ضوء النتائج المحصل عليها. وقد حافظ المغرب على  استقرار وثيرة التدفقات السياحية الاسبانية، ب 1.9 مليون سائح إسباني في نهاية أكتوبر 2015، والهدف في عام 2017،  يتجلى في  زيادة التدفقات السياحية من هذا السوق لتصل إلى 2.3 مليون أي بمعدل نمو 7٪.
 
 كما سيشارك السيد حداد على هامش FITUR، يوم 21 يناير 2016، في  أشغال المائدة المستديرة الوزارية حول سياسات التنمية السياحية في منطقة (الشرق الأوسط - شمال أفريقيا). وسيكون هذا اللقاء، المنظم بشراكة بين Casa Arabe ومنظمة السياحة العالمية (UNWTO)، مناسبة لمناقشة التوجهات الحالية والتوقعات القصيرة المدى بالمنطقة في مجال السياحة ، فضلا عن الاستراتيجيات والتدابير لتعزيز الأمن، وتسريع وترسيخ الانتعاش، ودعم النمو ، والرفع من التنافسية وتشجيع الاستثمار السياحي في المنطقة.
 
كما سيشارك السيد الوزير في أعمال المؤتمر الوزاري المنظم يوم 22 يناير من قبل منظمة السياحة العالمية حول السياحة والأمن.