برنامج لتنمية السياحة الثقافية من أجل تثمين العرض السياحي لمدينة فاس

-A +A
برنامج لتنمية السياحة الثقافية من أجل تثمين العرض السياحي لمدينة فاس

 ترأس كل من السيد وزير السياحة، والسيد والي جهة فاس-مكناس، ورئيس جهة فاس-مكناس وعمدة مدينة فاس يوم الثلاثاء 29 مارس 2016 بمقر ولاية فاس-مكناس، اجتماعا خصص لتقديم برنامج تنمية السياحة الثقافية الذي يعنى بالترويج لمقاربة مندمجة للهوية الثقافية للمدينة العتيقة لفاس.
والنشاط السياحي جد مرتبط بالمؤهلات الثقافية والتاريخية خاصة وأن اختيار وجهة السفر يعتمد بالأساس على غنى المكونات الثقافية والتاريخية للبلد المعني.
فاس المدینة التاریخیة بمنتوجها السياحي الثقافي ومدینتھا العتیقة المعترف المصنفة ضمن التراث العالمي لليونسكو، تتوفرعلى العديد من المؤهلات الثقافية والتاريخية وعلى موروث معماري متميز وتواجد ألفي. وفي إطار الاستراتيجيات القطاعية للسياحة والصناعة التقليدية والسكنى والثقافة، تم اتخاذ العديد من الإجراءات بهدف تثمين المؤهلات الثقافية والسياحية للمدينة العتیقة فاس عبر بلورة مدارات موضوعاتية وإعادة هيكلة المآثر التاريخية والتحسين من البيئة الحضرية.
وسيتم استكمال هذه الإجراءات التي عززت التنمية السياحية لفاس بإجراءات أخرى تخصص لتنمية منتوج ثقافي مندمج يرتكز على الحفاظ على المدينة العتیقة وتثمين مؤهلاتها وكذا الترويج للمدينة العتيقة عبر سياسة للتنشيط وتنظيم التظاهرات.
وبالتالي فان برنامج تنمية السياحة الثقافية يندرج في إطار المخطط المسطر من طرف الحكومة على مستوى الجهوية واللامركزية وتعزيز الكفاءات المحلية. ويهدف البرنامج إلى تعزيز جاذبية المؤهل السياحي للمدينة العتيقة على مستوى:

  • تحسين الاستقبال) أكشاك الاستقبال والإرشاد(
  • تفسير التراث   ( تشوير المدارات، برمجة الترفيه)
  • تثمين الموروث المعماري  ( الإنارة، المجسدات)
  • معدات التنشيط الثقافي ( المعارض)

وتشرف على هذا البرنامج الشركة المغربية للهندسة السياحية  والتي يتمثل دورها في إحداث المنتوج السياحي المناسب على مستوى مختلف المناطق ودعم إنشاء المنتوج السياحي وتثمين الموروث الثقافي مباشرة بعد إتمام التهيئة الحضرية بالمدن (على مستوى المدن العتيقة والمواقع التاريخية) ودعمها تقنيا من أجل تفعيل ناجع للمشاريع وبالتدخل بمختلف مراحل بلورة وتنزيل البرنامج.
وللتذكير فان البرنامج المندمج للتنمية السياحية للمنتوج الثقافي والتقليدي بالمدن العتيقة يهدف الى تثمين 31 مدينة عتيقة ما بين 2016 و2025. وقد تم تنزيل التزامات الشركاء عبر التوقيع على اتفاقية-إطار للشراكة بين وزارة الداخلية ووزارة السكنى وسياسة المدينة ووزارة الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني ووزارة الثقافة ووزارة السياحة والشركة المغربية للهندسة السياحية في دجنبر 2015